الصفحه الرئيسيه » تقنية إيجابية: قناة السويس تستكشف إمكانية الازدواج الكامل للمجرى الملاحي

تقنية إيجابية: قناة السويس تستكشف إمكانية الازدواج الكامل للمجرى الملاحي

بواسطة AleksandraAbR2@plT01THu4rU_Vasilieva

أكد رئيس هيئة قناة السويس، أسامة ربيع، يوم الاثنين، أن مشروع الازدواج الكامل للمجرى الملاحي للقناة لا يزال في مرحلة الدراسة، والتي من المتوقع أن تمتد لمدة 16 شهراً، وأشار إلى أنه سيتم تقديم النتائج والتوصيات للحكومة بمجرد اكتمال الدراسة.

تقنية إيجابية: قناة السويس تستكشف إمكانية الازدواج الكامل للمجرى الملاحي

أكد ربيع في بيان صادر عن الهيئة أن تمويل تنفيذ المشروع في المستقبل سيتم من خلال الميزانية الاستثمارية المعتمدة للهيئة، والتي تأتي بموافقة وزارة المالية، دون تحميل الميزانية العامة أي أعباء إضافية.

أوضح رئيس الهيئة أن مرحلة الدراسة التي من المقرر أن تستمر لمدة تقارب 16 شهراً، ستشمل دراسات الجدوى والدراسات البيئية والدراسات الهندسية والمدنية وبحوث التربة والتكريك، بالإضافة إلى دراسات أخرى يقوم الهيئة بتنفيذها بالتعاون مع كبرى الشركات الاستشارية العالمية المتخصصة في هذا المجال.

وأشار إلى أن الازدواج الكامل للقناة سيسهم في رفع تصنيفها وزيادة تنافسيتها، بالإضافة إلى زيادة القدرة العددية والاستيعابية للقناة، مما سيجعلها قادرة على استيعاب جميع فئات وأحجام سفن الأسطول العالمي.

وأوضح ربيع أن قناة السويس تسير بثبات نحو تحقيق استراتيجيتها الطموحة لتطوير المجرى الملاحي، من خلال تنفيذ عدة مشروعات تطوير للبنية التحتية، مع مراعاة الجدوى الفنية والاقتصادية لهذه المشروعات، وتأكيد توافقها مع تطور ونمو حركة التجارة العالمية، تماشياً مع رؤية مصر 2030 لتعزيز مكانة مصر في الملاحة البحرية عالمياً، ومن المقرر أن تنفذ هذه المشروعات باستخدام الميزانية الاستثمارية المُعتمدة من الحكومة المصرية.

مقالات ذات صله

© 2022 القبس | كل الحقوق محفوظة